القاعدة تنفي مسؤوليتها على هجوم دار المسنين

img

نفى تنظيم القاعدة في اليمن صلته بالهجوم الذي استهدف أمس الجمعة داراً للمسنين في مدينة عدن جنوبي اليمن .

وقال التنظيم في بيان نشرته مواقع تابعة له على شبكة الانترنت :”نحن مجاهدو أنصار الشريعة ننفي صلتنا وعلاقتنا بعملية استهداف دار المسنين، وكذا علاقتنا بمقتل الشيخ عبدالرحمن العدني الذي قتل الأسبوع الماضي وهذه ليست عملياتنا وليست هذه طريقتنا في القتال”.

وكانت الرئاسة اليمنية ومحافظ عدن عبدروس الزبيدي اتهما من وصفاها بخلايا تابعة للحوثيين وعلي عبد الله صالح في عدن بالوقوف وراء الهجوم على دار المسنين والهجمات التي تستهدف قوات الأمن والجيش والمكاتب الحكومية وعمليات الاغتيالات التي انتشرت في الآونة الأخيرة في عدن وهو ما نفاه الحوثيون ومقربون من صالح.

وقُتل 16 شخصا على الأقل وأُصيب آخرون في الهجوم المذكور .

وذكرت مصادر أمنية وطبية لبي بي سي أن بين القتلى أربع ممرضات هنديات وحارسان، فيما بقية الضحايا من نزلاء الدار الواقع في حي الشيخ عثمان بمدينة عدن.

الكاتب nemaweb

nemaweb

مواضيع متعلقة

اترك رداً