متى تنكشف الحقيقة خلف ” مزحة الأصدقاء “؟

img

بسرعة شديدة أدار الموريتانيون ظهورهم لمن كان يظن أنه سيبقى الرمز المؤسس لنهضة شاملة عرفتها الدولة الموريتانية خلال عقدين من حكمه  الذي يعتبره الآخرون ماحقا لكل القيم التي تؤسس لقواعد الدول …

فقد شهد الأسبوع الماضي ثورة من نوع مختلف عن صيغ الثورات في التاريخ البشري لهدوئها وحجم نتائجها التي لم يكن أحد يتوقع حدوثها بمن فيهم الرئيس السابق نفسه محمد ولد عبد العزيز على ما يبدو ..

فلقد نسي الرجل أو تناسى أن ولاء الموريتانيين لم يكن يوما لمن هو خارج الكرسي  مهما كانت مصادر النفوذ لديه  كما أن حسابات الرئيس غزواني لم يكن فيها أن يخطر بباله أن صديقه  ورفيق دربه  سيكون بهذه العجرفة وبهذه السرعة غير الموفقة ..

وفي كل الأحوال سيكشف الزمن للرأي العام ماكان من مزاح بين الإخوة الأشقاء  فغدا لناظره قريب ..

الكاتب nemaweb

nemaweb

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة