دراسة أمريكية جديدة ؛ تثبت حلول “دَهر العُودْ “..

img

 
نشرت  دراسة  أمريكية حديثة  أرقاما مخيفة  عن أعداد الكوكب الأرضي تظهر حدوث كارثة حقيقية  تدعى عندنا في الموروث الشعبي  ب”دهر العود ” .

ذلك أن الدراسة تقول إن تعداد سكان العالم  8  مليارات نسمة  5 مليارات ونيف من الإناث  والباقي من الذكور ..

مليار من هؤلاء الذكور متزوج  والملياران المتبقيان مقسمون إلى : سجناء ومدمنين وشواذ  والنسبة القليلة من الشباب غير الراغبين  في  الزواج  أصلا لما يترتب عليه من تبعات مادية ومعنوية .
وتؤكد معطيات هذه الدراسة  ضرورة  تغيير النظرة  اتجاه التعدد لمكافحة العنوسة  المتزايدة   في صفوف النساء العوازب والمطلقات
وكان احد الإجتماعيين في تعليق له على النسبة الكبيرة بان النساء العربيات خاصة والمسلمات عامة  هن الأولى بإلدعوة لمكافحة الأزمة بقبول مبدإ التعدد الشرعي  حتى  لايساهمن في زواج “الكنكر”؟!!.

الكاتب nemaweb

nemaweb

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة