الليلة ،يطوي الليبيون عاما ثامنا

img

الليلة يطوي الليبيون عاما ثامنا
من التيه والدماء والدموع، خسروا وطنا كان واحة أمن وأمان، وغدروا بقائد أنقذهم من براثين الجوع والحرمان وغياهب النسيان.. صدقوا وعود ساركوزي المعسولة، وانجرفوا وراء فتاوي شيوخ الفتن، واسال غاز إمارة الخرتيت لعاب “أشاعبهم”..
اليوم يذرفون دموعهم دما وحق لهم فقد جنت على نفسها براقش
“بني غازي”
التي باتت
“بني مغزو المستباحة”
رحم الله الشهيدمعمر القذافي
وأجار الليبيين الأخيار
في مصيبتهم…

الكاتب nemaweb

nemaweb

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة