مبادرة ” معا من أجل مستقبل واعد” تنظم مهرجانا لدعم مرشح الإجماع الوطني

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 11 مارس 2019 - 10:59 مساءً
مبادرة ” معا من أجل مستقبل واعد” تنظم مهرجانا لدعم مرشح الإجماع الوطني

نظمت “مبادرة معا لمستقبل واعد” مهرجانا تعبويا حاشدا مساء السبت الموافق .09-03-2019

بقاعة “النخيل ” فى انواكشوط، لإعلان انطلاق أنشطتها المساندة للمترشح لرئاسيات 2019 السيد محمد ولد الشيخ محمد احمد ولد الغزواني، وبعد الافتتاح بالقرآن الكريم، و الاستماع للنشيد الوطني تمت تلاوة بيان

المبادرة، من طرف الناطق باسم المبادرة السيد محمد ولد بويا أحمد، أكد فيه دعم أطر ومنتخبى، ووجهاء مبادرة معا لمستقبل واعد للمترشح السيد محمد ولد الشيخ محمد احمد ولد الغزواني، واستعرض البيان المميزات الشخصية للمترشح، التي جعلته مرشح اجماع بامتياز والشخصية الأمثل لقيادة الوطن نحو مستقبل واعد
خلال كلمته باسم شباب المبادرة ذكر الدكتور محمد المصطفي ولد ابيش، بضرورة مشاركة الشباب في العمل السياسي داعيا جميع الفرقاء السياسيين الى إشراكهم ،مستحضرا النتائج الإيجابية المتوخاة من وراء تمكينهم و إفساح الطريق أمامهم للوصول الى مراكز صنع القرار والتأثير.

وختم بالقول:إننا وبعد دراسة متأنية للواقع السياسي والظرف الذي يمر به البلد وإستحضارا للعديد من المعطيات والعوامل قد قررنا دعم ومساندة المترشح محمد ولدالشيخ محمد احمد ولد الغزواني .
وسنعمل جاهدين لأجل فوز مرشحنا في الإستحقاقات الرئاسية القادمة.
كما كان لنساء المبادرة حضورا خاصا تميز بكلمة للسيدة لقويه بنت احمد اعل رحبت في مستهلها بالحضور الكريم و أكدت ان دعم نساء مبادرة معا لمستقبل واعد للمترشح الأخ محمد ولد الشيخ محمد احمد ولد الغزواني ناتج عن العناية التي سيولي للنساء و كافة الشرائح المهمشة و التي أعلن عنها في خطابه بمناسبة اعلان ترشحه فاتح مارس الجاري
و في ختام التظاهرة ثمنت عضو المبادرة السيدة زينب بنت اييه ما تحقق فى مأموريتي الرئيس محمد ولد عبد العزيز من إنجازات علي الصعيد الاجتماعي والاقتصادي و السياسي و الذي كان من اهمه احترام الدستور و ترسيخ الديمقراطية
و قالت ان المبارة تتميز بكونها تمثل كل الموريتانيين بجميع أعراقهم و بمختلف مشاربهم
كما ان من بين منتسبيها من لم يمارس السياسة بمفهومها المحلي وكذلك منهم من كان ينتمي الي المعارضة و حتي المعارضة الراديكالية
و أوضحت ان مبادرة معا لمستقبل واعد ستكون ميدانية لان لها امتدادا في العديد من مناطق الوطن كما في بعض الدول التي بها جالية موريتانية معتبرة
وفي الأخير وجهت نداءً الى جميع الموريتانيين الحريصين علي صيانة ما تحقق في العشرية الاخيرة من إنجازات ، الغيورين علي البلد والطامحين الى مستقبل واعد الى الالتفاف خلف مرشح الاجماع الوطني الأخ محمد ولد الشيخ محمد احمد ولد الغزواني نظرا لما يتمتع به من كفاءة عالية و كياسة ودراية بشؤون الحكم ستمكنه من جعل موريتانيا في مصاف الأمم المتقدمة.

رابط مختصر